إيران تحضر مفاوضات جنيف حول سوريا الاثنين

  • 30/04/2015 13:33
  • 0
  • 416
  • تنبيه : أنت تتصفح محتوى من أرشيف الموسوعة تم نشرة منذ 4 سنة

تستأنف في جنيف الاثنين المقبل، المشاورات الدولية حول الأزمة السورية بدعوة من الوسيط الدولي دي مستورا، الذي دعا أيضا إيران للمشاركة في تلك المباحثات للمرة الأولى، بعدما تم استبعادها من جولتين سابقتين.

وأكد رئيس الائتلاف الوطني السوري المعارض خالد خوجة، مشاركة الائتلاف في هذه المشاورات، لكنه رفض أي تسوية سياسية لا تتضمن رحيل الأسد.

وتتجه الأنظار مجددا الى أروقة جنيف في محاولة أممية جديدة لإحياء العملية السياسية حول الأزمة السورية في المشاورات المرتقبة، ومن المقرر ان تبدأ في الرابع من مايو القادم وتستمر من أربعة إلى ستة أسابيع حتى تتوصل الاطراف السورية الى قواسم مشتركة.

وفي هذا السياق، أشار المبعوث الاممي ستيفان دي مستورا الى انه وجه الدعوة الى أطياف المعارضة وممثلين عن النظام، مؤكدا عدم مشاركة الجماعات الإرهابية في هذه المشاورات.

وجدد الائتلاف، دعوة المجتمع الدولي إلى انعطافة حقيقية في مستوى الدعم والتنسيق المقدم لقوى الثورة السورية بعد الانتصارات"، التي تفرض تغييرا لموازين القوى على الأرض.

يأتي ذلك، فيما دعت الخارجية الأميركية طهران الى التوقف عن دعم نظام الأسد إذا كانت جادة في إنهاء الصراع الذي دخل عامه الخامس.

وفي السياق ذاته، أكدت روسيا استعدادها والأمم المتحدة لتنسيق الجهود من أجل تسوية النزاع السوري مع الأخذ بعين الاعتبار نتائج لقاءات موسكو التشاورية بين وفدي الحكومة والمعارض.

وبعد نحو ثلاثة أعوام من بيان جنيف في 30 يونيو 2012، يقوم المبعوث الأممي ستيفان دي ميستورا بمحاولة جديدة للدفع بعجلة الحوار، وإن كان لا يعلق على فرص نجاحه آمالا كبيرة، كما أفاد دبلوماسيون.

الكلمات الدلالية :

السورية, جديدة, مشاركة, الدولي, السوري, تسوية, الأزمة, الائتلاف, المشاورات, ستيفان, المبعوث

مساهمات ومشاركات الأعضاء (0)

  1. لا تتوفر مساهمات في الموضوع بالوقت الحالي

هل لديك إضافة أو تعليق على الموضوع سجل مساهمتك لنشرها