أمراض فصل الخريف و طرق الوقاية منها

on
  • 2017-09-14 19:16:31
  • 0
  • 1138

أيام قليلة و يبدأ فصل الخريف و يبدأ معه ظهور العديد من أمراض الحساسية و الانفلونزا ، و التي يساعد في انتشارها دخول الطلاب إلى المدارس حيث يعمل الازدحام في الفصول على سرعة انتشار الميكروبات ، كما أن فصل الخريف يصاحبه العديد من التغيرات في الجو ، بالاضافة إلى أنه موسم انتاج حبوب لقاح النباتات البرية مما يتسبب في ظهور أعراض الحساسية في الانف و الصدر للعديد من الناس .

الأمراض المنتشرة في فصل الخريف :
اولاً أمراض الحساسية :
الحساسية هي عبارة عن عدة أمراض تحدث للشخص نتيجة استجابة جسده بشكل غير طبيعي للمؤثرات المختلفة من حوله ، سواء كانت هذه المؤثرات داخلية أو خارجية ، و تُعتبر حبوب اللقاح والعث المنزلي و تقلبات الطقس و بعض الحيوانات الأليفة من أكثر مسببات الإصابة بهذه الحساسية .

يُمكن أن تؤدي الحساسية إلى الإصابة ببعض الامراض ، فمثلا قد تتسبب الحساسية الانفية في الاصابة بالتهاب في الاذن الوسطى أو التهابات الجيوب الانفية الحادة و المزمنة ، كما ينتج عنها اللحميات الانفية أو الإصابة بالحساسية في العين ، و شعور الشخص بالخمول و فقدان النشاط و الحيوية و الاصابة بالارق .

ليس هناك علاج محدد لأمراض الحساسية و إنما يُمكن للشخص أن يحاول قدر الامكان الابتعاد عن المسبب الذي يؤدي للاصابة بها ، مثل تجنب مصادر الغبار و البعد عن الأماكن التي يتواجد بها الحيوانات المسببة للحساسية ، و استخدام وسائد مصنعة من مواد طبيعية و صحية ، و يكون ذلك مع الاستعانة بنصائح الطبيب و العلاج الطبي .

ثانياً نزلات البرد و الانفلونزا :
ينتشر في فصل الخريف الفيروسات المختلفة التي تزيد من نسبة الإصابة بالانفلونزا ، و يُعتبر فصلي الخريف و الشتاء من أكثر الفصول التي يصاب فيها الأشخاص بنزلات البرد نتيجة برودة الأنف الناتجة عن تقلبات الجو .

لابد أن يهتم الناس خلال فصل الربيع بالعناية بالأمعاء بشكل جيد و ذلك من خلال شرب الأعشاب المدرة للبول و التي تلين المعدة ، حيث تعمل هذه الأعشاب على تقوية الجهاز المناعي و حماية الأمعاء من الأمراض ، كما يجب القيام ببعض التمارين الرياضية حيث أنها تساعد على طرد السموم من الجسم و تقويته و مقاومة العدوى .

ثالثاً الأمراض التي تنتقل في المدارس :
هناك العديد من الأمراض التي تنتقل إلى الأطفال مع دخولهم للمدارس ، و التي يتسبب في حدوثها انتقال الجراثيم بواسطة الأيادي الملوثة عند امساك الطفل يد طفل آخر ، كذلك يعمل وجود التلوث في الجو و الحمامات على انتشار الامراض المختلفة .

إن غالبية الامراض التي تنتشر في المدارس تكون أمراض جلدية ، كما أن القمل يسهل انتشاره بكثرة في المدارس بسبب الازدحام و كثرة احتكاك الطلاب ببعضهم البعض ، هذا بالاضافة إلى نزلات البرد و الحساسية التي تزداد من خلال العدوى ، و لابد للأم أن تتابع طفلها باستمرار و تحرص على تغذيته و تقوية مناعته .

طرق الوقاية من أمراض الخريف :
– الاهتمام بالنظافة و غسل اليدين باستمرار خاصة إذا تم مصافحة أحدهم .
– الحرص على عدم وضع اليدين على العينين أو الأنف إلا بعد التأكد من نظافتهما .
– النوم بشكل كافي يومياً لأن ذلك يساعد على تقوية الجهاز المناعي للجسم .
– تناول الأطعمة الصحية و الاكثار من أكل الخضراوات و الفاكهة الغنية بفيتامين سي .
– ممارسة التمارين الرياضية لأنها تساعد على تنشيط الدورة الدموية و رفع المناعة .
– تجنب الاختلاط بالمصابين بالفيروسات و الميكروبات حتى لا تحدث عدوى .

– حمل المناديل المطهرة باستمرار أثناء التواجد خارج المنزل للمحافظة على النظافة .
– الاكثار من تناول المشروبات العشبية المفيدة و الساخنة مثل الزنجبيل و النعناع و القرفة .
– البعد عن تيارات الهواء الباردة عند الاستحمام أو بعد ممارسة التمارين الرياضية .
– ارتداء الملابس الملائمة للطقس و خاصة الملابس القطنية الطرية المناسبة للخريف .
– الالتزام بنظام غذائي متوازن و متكامل و تناول الوجبات خلال أوقات محددة .
– الحرص على تطعيم الأطفال خلال المواعيد المحددة لوقايته من الامراض .
– تناول كوب من الحليب و العسل أو البرتقال بعد وجبة الافطار لتقوية المناعة .