أكبر بنك في العالم يفتتح أول فرع له بالسعودية ” البنك الصيني”

on
  • 2015-06-05 15:31:26
  • 0
  • 1136

البنك الصناعي والتجاري الصيني المحدود ICBC يفتتح أول فرع له بالسعودية ، وهو أول بنك صيني يفتتح فرعا له في المملكة العربية السعودية ، ويعد فرع البنك الصيني بالرياض هو الفرع الخامس في منطقة الشرق الأوسط بعد فروع دبي ، أبوظبي ، الدوحة ، والكويت .

يعد البنك الصناعي والتجاري الصيني أكبر بنك عالمي بإجمالي الأصول والقيمة السوقية ، والذي تم تأسيسه عام 1984 ، وأحد أربع بنوك تجارية بالصين ، ويعد افتتاح فرع البنك الصيني بالرياض تجسيدا للعلاقة القوية الاستراتيجية ، وتنمية التبادل الإقتصادي والتجاري وتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين .

والجدير بالذكر أن المملكة العربية السعودية تعد الشريك التجاري الأكبر للصين بالمنطقة العربية ، كما أنها وجهة استثمارية هامة للتسويق والتعاقد على المشاريع الكبري ، حيث حققت العلاقات الإقتصادية والتجارية بين البلدين تقدما كبيرا ، ونموا سريعا في التجارية الثنائية ، وخاصة في مجال التقنيات والصحة والطاقة الجديدة لتطوير الموارد البشرية .

يهدف افتتاح فرع البنك الصيني الصناعي والتجاري بالرياض بناء جسرا للتبادل الإقتصادي والتجاري بين المملكة والرياض ، حيث يتوقع أن يلقى البنك إقبالا كبيرا من العملاء المحليين لما يتمتع به البنك من سمعة طيبة في العالم ، كما أنه البنك الأكبر في الصين بين غيره من البنوك التجارية بما يمتلكه من ودائع ، القروض وإجمالي الأصول ، ورأس المال الأساسي ، والدخل العامل ، وقيمة العلامة التجارية ، بالإضافة لتكيف البنك بصورة رائعة على طلب العملاء للخدمات المالية المختلفة ، واستخدام أحدث الطرق الإستثمارية في الخدمات العالمية .

 

نجح البنك التجاري والصناعي عام 2014 في تغطية الشبكة العالمية في 41 دولة حول العالم ، إلى جانب 338 شركة تابعة مما يجعل البنك مؤسسة مالية صينية ذات أكبر شبكة عالمية ، والذي يمتلك حصصا في ستاندرد بانك أوف ساوث افريقيا ، حتى وصل البنك بصورة غير مباشرة إلى 20 دولة افريقيا في شبكة خدمة عالمية تغطي آسيا ، افريقيا ، أمريكا اللاتينية ، أوروبا ، أمريكا ، واستراليا .

وقد وصلت شبكة البنك التجاري والصناعي إلى ما يزيد في عدد البنوك العالمية المراسلة عن 1800 فرع بما يمثل 95% من الدول والمناطق بروابط استثمارية وتجارية مع الصين ، كما يسعى البنك دائما لتوسيع العمل التجاري في منطقة الشرق الأوسط ، مما يجعله أول بنك صيني ينشأ مؤسسة تجارية في المنطقة تتميز بامتلاك أكبر عدد من المؤسسات ، وأكبر علاقات تجارية في الشرق الأوسط .