5 جوائز للسعودية في مسابقة إنتل للعلوم

on
  • 2015-12-21 15:04:11
  • 0
  • 1013

في جمهورية مصر العربية، وعلى الأرض الإسكندرية، وفي الفترة مابين 17وحتى19ديسمبر الجاري أُقيمت مسابقة إنتل للعلوم في العالم العربي ISCArab 2015، والتي هي عبارة عن معرض سنوي عربي للعلوم يُشارك بِه أكثر مِن 120طالب وطالبة مِن المرحلة المتوسطة، والثانوية، وذلك مِن جميع أنحاء العالم العربي والتي تُعد أول مسابقة عربية لطلبة المدارس في الفئة العمرية مِن 14 وحتى الـ18 عام. حيث  يقوم الطلاب والطالبات المشاركون فِيه باستعراض أبحاثهم، وابتكاراتهم العلمية في 20تخصص علمي مختلف، بالإضافة لمنافستهم فيما بينهم على الجوائز النقدية، والمنح الدراسية المتنوعة.

تِلك المسابقة هي عبارة عن النسخة الإقليمية مِن مسابقة إنتل الدولية للعلوم، والهندسة (Intel ISEF)، والتي هي مِن كُبريات المسابقات العالمية في العلوم، والتكنولوجيا لمرحلة التعليم ما قبل الجامعي. حيث تهدف تِلك المسابقة إلى تشجيع طلبة المدارس على الابتكار، والإبداع، في عدد مِن المجالات وهي: العلوم والتكنولوجيا، والهندسة والرياضيات. وذلك لتحفيزهم على دراستها كتخصصات رئيسية مُستقبلاً، ومنحهم فرصة للتنافس بلغتهم الأم(العربية)، وذلك لتمهيدهم وتأهيلهم لخوض غِمار المنافسة على مستوى العالم.

السعودية تحصد 5 جوائز
حصدت المملكة مِن خلال أبنائها في تِلك المسابقة على خمس جوائز(3جوائز كبرى، وجائزتين خاصتين). وكانت المملكة قد شاركت بـثمان مشروعات فردية، قدمها ثمان مِن الطلبة(5طلاب، و3 طالبات)، وذلك بجانب 11دولة عربية قدموا جميعاً 32مشروعاً جماعياً، 45مشروعاً فردياً.
 

الطلاب الحاصلين على الجوائز الكبرى
وليد خالد إسماعيل صديق حصل على جائزة المركز الثاني وذلك في مجال هندسة المواد، والهندسة الحيوية عن مشروعه (تصنيع القضبان النانوية لأكسيد الزنك بنقاوة عالية جداً وأشكال منتظمة في شكل مثالي).

ياسمين بنت زكي آل سيف حصلت على المركز الثاني في مجال علوم الطب والعلوم الصحية عن مشروعها (الوقاية من داء الطعم حيال الثوي من خلال التنظيم السفلي للدرجتين الأولى والثانية من معقد التوافق النسيجي الأكبر).

خالد عبد العليم الزيد حصل على المركز الثالث في مجال الهندسة الكهربائية والميكانيكية عن مشروعه (تصميم جهاز إرسال بيانات متعددة الأشكال عبر الألياف البصرية بسرعة تزيد عن تيرابت لكل ثانية).

الطلاب الحاصلين على جوائز خاصة
الطالب حسان علي الشمري  فحصل على جائزة خاصة مُقدمة مِن مؤسسة موهبة عن مشروعه (تحديد تأثير المثبط C-11 في قدرة الخلايا الجذعية الميسنشيمية للتمايز إلى خلايا دهنية) وذلك في مجال عِلم الأحياء الخلوية والجزئية.
كما حصل الطالب محمد خالد الطويان على جائزة خاصة هو الآخر مِن نفس المؤسسة عن مشروعه  (اكتشاف علاقة الأنواع الفرعية للخلايا التائية الذاكرة في تنظيم الاستجابة للالتهابات في الربو). والمُندرج تحت مجال الطب الحيوي والعلوم الصحية.

و جاءت مشاركة المملكة في مسابقة إنتل هذا العام ممثلة بوزارة التعليم، ومؤسسة الملك عبد العزيز ورجاله للموهبة والإبداع(موهبة)، حيث قامت الأخيرة بتهيئة الطلبة للتفوق في هذه المسابقة مِن خلال ورش تأهيلية داخل، وخارج المملكة لتطوير مشروعاتهم المشاركة، وتدريبهم على مهارات العرض والإلقاء. وقدمت “موهبة” خلال تِلك المسابقة 3 جوائز خاصة مُنحت للفائزين في مجالات مختلفة.

محكمين سعوديين
كما أن المملكة قد شاركت في لجنة تحكيم هذا العام 2015 في تِلك المسابقة، وذلك بعضوين هما: الأستذة الدكتورة آمنة ريس مِن جامعة أم القرى، والدكتور حاتم أبو حيمد مِن مدينة الملك عبد العزيز للعلوم، والتقنية.

5 جوائز للسعودية في مسابقة إنتل للعلوم