لينة القحطاني: الحجاب منحني الإبداع ووشحني الفخر

  • 18/11/2014 10:51
  • 0
  • 545

حصلت على جائزة من معهد قطر لبحوث البيئة والطاقة بعد ترشيحها لمسابقة انتل للعلوم والهندسة في العالم العربي.. تمسكت بحجابها الكامل خلال تسلم الجائزة فنالت إعجاب وإشادة مختلف شرائح المجتمع الذي اعتبرها نموذجا مشرفا للفتاة السعودية الموهوبة المتمسكة بتعاليم الدين.
تقول لينة خالد القحطاني طالبة في السنة التحضيرية الطبية بجامعة أم القرى بمكة المكرمة «كانت بدايتي من خلال المشاركة في برنامج موهبة (الأولمبياد الوطني للإبداع العلمي – إبداع 2014 - مسار البحث العلمي)، ثم وفقت في الفوز على مستوى المملكة وبعدها تم ترشيحي لمسابقة انتل للعلوم والهندسة – العالم العربي 2014م، وذلك عن بحثي بعنوان بصمة كيميائية - أداة تعليمية، الذي كتبته انطلاقا من مشكلة في دراسة مادة الكيمياء وهي لبس بعض قوانينها علي، وقد حصلت على دعم من قبل مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية التي قدمت مبادرة لدعم المنح البحثية حتى تطبق على أرض الواقع لـ 20 طالبا من 20 مدرسة وتم قبول بحثي وحصل على الدفعة الأولى من الدعم».
وأضافت «كان لرعاية أسرتي منذ الصغر الفضل الأول في اكتشاف موهبتي، ثم بفضل الظروف القاسية والمشكلات التي تواجهنا وهي التي تكشف فينا الإبداع لتجاوزها وتخطيها ويمكن لأي (إنسان) أن يكون موهوبا وينمي موهبته وقدراته بالصبر والتوكل على الله».
وأضافت «الإبداع والتفوق لا يعني التحلل من العادات والتقاليد، فالإنسان يرقى بتمسكه بمبادئه وعاداته، خاصة المبادئ الإسلامية فهي المحفز الأول للتقدم فالتحلل من العادات والتقاليد من عدم الثقة وضعف الشخصية وليس له علاقة بإبداع الشخص وإنتاجه، والحجاب لم ولن يكون عائقا، بل هو واجب ديني على جميع النساء ولم تكن واجبات الدين يوما عائقا أو مانعا ولنا في الصحابيات القدوة الحسنة، حيث كان لهن في كل مجال إنجاز ولم يمنعهن دينهن، بل بتمسكنا بديننا نرقى».
وزادت «شعرت بفخر عظيم عند الفوز بالجائزة وشعوري لا أستطيع أن أصفه، فالإنجاز ووجود اسم وطني بين الدول الفائزة فخر عظيم ولكن أعتبرها بداية الإنجاز فقط»، وعن الوقفة الشعبية التي حظيت بها بعد استلامها الجائزة بحجابها الكامل قالت «عكست على نفسي طابع الفخر بمجتمعي وتمسكهم بعاداتهم وتقاليدهم ومظاهر دينهم، أشكرهم جدا لمشاعرهم التي ستبقى محفزا لي دائما وأخص بالشكر يزيد الراجحي ومعلمتي نوف الثبيتي التي ساندتني طيلة مشواري العلمي وأفراد أسرتي وصديقاتي».
وبالنسبة لأبرز العوائق التي واجهتها خلال رحلتها في عالم الابتكار قالت «كانت أوقات المشاركات تتعارض مع بعض مواعيد الدراسة».
وذكرت أن الاهتمام بالمبتكرين في الخارج مقارنة بالداخل لدينا في تطور مستمر، حيث إن المملكة تنافس بمشاريعها دوليا وبتوفيق الله تحصل على مراكز متقدمة ولكن أيضا ينقص المبتكرين هنا بعض المراكز المتخصصة لتنفيذ الأبحاث والمشاريع المتفرغة فقط لدعم تنفيذ الأبحاث وتجاربها، إضافة إلى إثرائهم العلمي في مجال شغفهم.

المصادر :

صحيفة عكاظ

الكلمات الدلالية :

العلمي, للعلوم, الفوز, الأبحاث, الجائزة, المملكة, وأضافت, «كانت, الأول, أسرتي, الكامل, العادات, بحجابها, لمسابقة, العالم, والهندسة

مساهمات ومشاركات الأعضاء (0)

  1. لا تتوفر مساهمات في الموضوع بالوقت الحالي

هل لديك إضافة أو تعليق على الموضوع سجل مساهمتك لنشرها