قرية عقدة بحائل جمال الطبيعة الجبلية الخلابة

on
  • 2022-08-31 10:34:38
  • 0
  • 34

يعود عمر "قرية عقدة السياحية" التي تقع وسط مرتفعات جبال أجا الشاهقة غرب حائل من القرى الجبلية التاريخية إلى آلاف السنين، حيث تبعد عن مدينة حائل بمسافة 15 كلم، ويحيط بها سور حجري كبير بُنِيَ وسط الوادي لمنع السيول من الخروج من القرية والاستفادة منها، ليأتي بعد ذلك هدم السور واستبداله بثلاثة سدود لحفظ مياه الأمطار الموسمية.

تعد قرية عقدة من أبرز المنتزهات والمصايف الجميلة التي تتميز بها منطقة حائل، لجمال ترابها وحلاوة مائها العذب، وأيضاً لإنتاجها الحمضيات بمختلف أنواعها التي تشتهر بها مزارعها، بالإضافة إلى قرب موقعها من المدينة ومختلف الأماكن الطبيعية، مما ساعدها بأن تكون منظراً برياً طبيعياً خلاباً، ومقصداً للمصطافين والزوار سواءً من داخل حائل أو خارجها، في مختلف الفصول ومختلف الأوقات، لجمال أجوائها الخلابة، حيث يتميز صيفها بالبرودة مساءً.

قرية عقدة بحائل تمتاز بخصوصية منفردة عن غيرها بجمال الطبيعة الجبلية الخلابة واشجارها الوارفة الخضراء وتتميز بهطول الامطار الموسمية مما جعل القرية تعد من ابرز المواقع الجميلة وقد تصبح احد المنتجعات السياحية بمنطقة حائل لو توفرت بها المقومات والعوامل السياحية لما تتميز به من مقومات البيئة والطبيعة والتي تحتاج فقط إلى الية الخدمات الكافية التي توفر الحوافز المهمة التي يأمل أهالي قرية عقدة بتوافرها خلال المرحلة المقبلة وتشجيع ودعم رجال الأعمال والمستثمرين لانشاء المرافق والخدمات والفنادق السياحية الهامة لإبراز صورة القرية لدى الزائرين.

 في الماضي كان الدخول لها  قبل زحف البنيان لا يتم إلا عن طريق ممر صغير من بين جبلين يسمى بـ"النشيب"، حيث تمر عن طريقها الجمال التي تحمل المؤونة من القرية وإليها، ويستخدمها الأهالي في تنقلاتهم إلى مدينة حائل التي تبعد عنها مسافة 15 كيلومترًا، وكانت تستغرق السيارات القديمة للمرور من هذا الممر الضيق جداً ساعات طويلة؛ بسبب ضيق الممر المتعرج, ويتسع عرضه لثلاثة أمتار, ويضيق ليصل إلى مترين, وطوله 20 متراً تقريباً.

وتشتهر قرية عقدة ببساتين النخيل، والعيون، والآبار، والسدود، التي تنتهي إليها مصبات السيول بوادي الأديرع، بصتفها واحة جمالية متكاملة المعالم يطلق عليها "سلة غذاء حائل"؛ لما تتنوع به من منتجات زراعية كالتمور، والنعناع، والشمام، والقرع، والعنب، والتفاح، والرمان، ومناحل لإنتاج العسل البلدي.

 

المصادر :

تقرير خاص بموسوعة كيوبيديا
الموضوع السابق