تاريخ تل قصر قريمط بالأحساء

on
  • 2022-11-14 15:39:33
  • 0
  • 48

تل قصر قريمط  من القصور الرائعة والواقعة في البطالية فيقع هذا القصر شرقي حي الرابية الحالي وهذا التل يمتد ليشمل أجزاء كبيرة من حي الرابية الجنوبية، ويصل ارتفاع التل عن سطح الأرض حوالي 5 أو 6 متر في الوقت الحالي.

ويمكن الوصول إليه عبر مدخل القرية الغربي الرئيسي المؤدي إلى وسط القرية. ويعرف التل لدى سكان قرية البطالية بالقصر أو قصر قريمط، وذلك نسبة إلى أحد قادة الدولة القرمطية الجنابية. بينما تشغل بمدرسة البطالية الابتدائية الأولى في الوقت الراهن مساحة تقرب من (200*220) م من التل المذكور. في حين يرتفع التل عن سطح أرض القرية الحالي قرابة (5-6) م. ويرتبط موقع التل بالعديد من الأساطير والروايات الشعبية التي تتحدث عن القرامطة وحكام الدولة العيوينة. ومن ذلك ماذكره أحد المسنين من أهل القرية رواية عن جده: أن أحجار قصر قريمط جلبت من مقطع للأحجار يقع بالقرب من قرية الفضول. وأن أحد الجبابرة واسمه قريمط استعبد الناس وأجبرهم على قطع الأحجار الضخمة وحملها إلى البطالية، فبنى منها قصره الذي يعرف بالقرية باسم قصر قريمط. ويقال إن الجبار قريمط أمر بصف مئات الرجال من الفضول حتى القصر، فكانوا يتناولون الأحجار بالأيدي إلى الموقع. كما يروي كبار السن قبر لرجل يدعى ابن المقرب، ويدعي الأهالي أن القبر لزعيم جبار وهو غير الشاعر ابن المقرب العيوني المشهور. بينما يرى آخرون أن القبر هو لأبي سعيد الحسن الجنابي الذي يعرف محلياً باسم قريمط. ويذكر الأهالي أن قصر قريمط كان أفضل المواقع للحصول على الحجارة وأن العديد من أساسات بيوت القرية القديمة بنيت من أنقاض تل القصر. وقبل مايزيد على (60) عاماً كانت أعمال نهب التل تجري في ضلعه الشرقي وركنه الشرقي الشمالي.

ويقول كبار السن: إن الجانب الجنوبي الشرقي والشمالي الشرقي من التل أستخدم في بعض الفترات مقبرة لدفن جثث الأطفال. بينما يؤكد الجميع وجود أسوار حجرية ضخمة تحت أنقاض التل يزيد عرضها عن طول قامة الرجل العادي، وأنها تقوم في أطراف التل على عمق (2) م تقريباً.

و لايوجد على سطح التل الحالي معالم بارزة ذات أهمية تذكر. فقد تم تسوية سطحه بعد بناء المدرسة عام 1380هـ - 1960م. وأهم مايظهر على سطح الموقع قطع الجص والحجارة الصغيرة المبعثرة وعدد كبير من الكسر الفخارية المتنوعة. ويلاحظ أن الكسر الفخارية توجد بكثافة في أطراف التل الشمالية والشمالية الغربية داخل أسوار المدرسة وخارجها.

ومن أبرز الظواهر الأثرية الملاحظة بالتل، وجود منخفض أرضي مستدير الشكل يبلغ قطره (2) م تقريباً يقع بالقرب من السور الغربي قريباً من مدخل المدرسة. ومن المحتمل أن هذا المنخفض ناتج عن هبوط التربة السطحية، ومن غير المعروف حتى الآن ما إذا كان بئراً أو صهريجاً لحفظ المياه. كما يظهر على سطح التل جدران طينية واضحة المعالم تقع بمحاذاة ضلعه الغربي، وبرج ضخم مستدير المقطع يقع بركن التل الشمالي الغربي.

المصادر :

تقرير خاص بموسوعة كيوبيديا