مهرجان العلا للاستجمام والاسترخاء.. محطة تأمل يعيش من خلالها الزوار تجربة فريدة وسط الطبيعة

on
  • 2023-10-31 14:02:15
  • 0
  • 482

يبحث الكثير من السياح والمواطنين بكافة أطيافهم عن أماكن تغمرها أجواء الإسترخاء والسكينة للهرب من رتم الحياة السريع والصاخب، خاصة مع خروج الصيف و دخول الطقس الأكثر جمالاً، وأين لهم أن يذهبوا بمكان أفضل من مدينة العلا التي انبثق منها التاريخ والسكون الصحراء و التشكلات الصخربة الخلابة التي رسمتها عوامل التعرية على مدى الاف السنبن لتخرج مجسمات ليس لها مثيل على الكوكب.

يحظى زوار محافظة العلا بالعديد من الفرص المشوقة المتمثلة في أماكن الاستجمام والاسترخاء وسط معالمها الطبيعية، ومن بين تلك الخيارات مهرجان العلا للاستجمام والاسترخاء ، حيث يعيش الزائر لحظات مليئة بالبهجة في رحلة غامرة تركز على الصحة والعافية.
ويعد المهرجان في نسخته الجديدة امتداداً للمهرجانات السابقة التي شهدت نجاحاً كبيراً، وجهة لزائري محافظة العلا، الذي يُقبل على زيارته الكثيرون من مختلف أنحاء العالم، ومحطة استرخاء وتأمل، إلى جانب تعدد المرافق، والأنشطة المختلفة من ورش العمل الشاملة وفعاليات مذهلة، وأنشطة تفاعلية تبرز تراث العلا التاريخي والطبيعي.

يشارك في المهرجان -الأكبر من نوعه في الشرق الأوسط - مجموعة من أشهر وأمهر مدربي اليوغا والتأمل والعلاج بالفن على مستوى العالم. وعلى مدار  أسبوعين ، يركز المهرجان على ترسيخ مفهوم الاستجمام والاسترخاء، وتمكين الزوار من التزود بالطاقة الإيجابية ، ومعرفة كيفية استخراجها أو تسللها داخل الروح والجسد كطريقة مهمة للإستشفاء، كما تحتضن المدينة التاريخية الكثير من الفعاليات الأخرى التي تهم عشاق الثقافة، والتاريخ، والفن، والموسيقى، والرياضة، والمغامرات، والصحة والعافية، على مدار العام.

وفي ظل النجاح والاقبال المتزايد في العام الماضي، سيشهد المهرجان في نسخته الثالثة هذا العام عودة «فايف سنسِس سانكشواري» Five Senses Sanctuary،  لتقديم مجموعة من الفعاليات المخصصة للعناية بالجسد والروح والعقل. وذلك عن طريق دورات وفعاليات يقدمها مجموعة من أهم المختصين في عالم العافية والاستجمام ، يجتمعون على أرض العلا ليقدموا تجربة علاجية متكاملة تستهدف في المقام الأول صفاء العقل وصحة الروح والجسد، علاوة على ورش العمل المُصممة لتحفيز الحواس الخمس، والتواصل مع الذات، والعناية بالصحة النفسية والجسدية.

وكما كان هو الحال العام الماضي،  من المتوقع أن يشارك الزوار في جلسات علاجية وتأملية بشكل يومي تشمل اليوغا، والبلاتس، والتدليك (المساج)، والتأمل، واليقظة الذهنية والتنفس، ناهيك عن  نقاشات وجلسات استماع  حول علم الأيورفيدا والفلسفة والمانترا، كما يستطيع الزوار الانضمام لعدد من البرامج والورش التي تركز على العلاج بالفن والموسيقى، وكشف بعض من أسرار الطبيعة ودورها في عملية الاستشفاء منها الارتباط بين الرقص وحركة الجسد، وعلاقتها بالطاقة التي تشع من القمر والنجوم.

 مع العلم أنّ تذاكر الدخول اليومية تتيح لك فرصة المشاركة في جميع نشاطات فايف سنسِس سانكشواري. يمكنك أيضاً اختيار تذكرة الدخول لثلاثة أيام، للاستمتاع بجميع الفعاليات المتوفّرة.

 

 

 

المصادر :

واس