تناول البروتين 4 مرات يومياً مع الصيام المتقطع يساعد على حرق دهون البطن بنسب أعلى وأسرع

on
  • 2021-11-13 10:28:14
  • 0
  • 469

توصلت دراسة جديدة إلى أن تناول وجبات غنية بالبروتين على مدار اليوم وقضاء يوم أو يومين في الأسبوع بنظام الصيام المتقطع يمكن أن يساعدك على فقدان المزيد من الوزن وحرق المزيد من دهون البطن بنسب أعلى من مجرد خفض السعرات الحرارية، بحسب ما نشره موقع "إنسايدر" Insider الأميركي.

أكدت دراسة، تم عرض نتائجها أمام المؤتمر السنوي لجمعية السمنة، والذي يشارك فيه أطباء واختصاصيو التغذية وعلاج السمنة، أن اتباع نظام غذائي ينظم البروتين جنبًا إلى جنب مع الصيام المتقطع إلى فقدان المزيد من الدهون بالمقارنة بالنظام الغذائي الذي يعتمد على خفض السعرات الحرارية فحسب.

درس الباحثون في "سكيدمور كوليدج" بنيويورك حالات 40 من البالغين الذين يعانون من زيادة الوزن خلال 8 أسابيع من فقدان الوزن.

وتم تخصيص نظام غذائي لنصف المشاركين حيث تناولوا وجبات غنية بالبروتين (ما لا يقل عن 25 إلى 35 غراما) أربع مرات على مدار اليوم.

وشملت الوجبات أيضا مكملات البروتين، بالإضافة إلى وصفات وإرشادات قدمها الباحثون للمشاركين في الدراسة، للتركيز على مصادر البروتين عالية الجودة مثل الدجاج والأسماك والبيض والزبادي اليوناني والحمص والكينوا والتوفو.

كما قام المشاركون بالصيام المتقطع مرة أو مرتين في الأسبوع للأسابيع الأربعة الأولى ومرة واحدة في الأسبوع لبقية الدراسة، أي لحوالي شهر واحد.

اتبع المشاركون الآخرون نظامًا غذائيًا صحيًا يرتكز على مفهوم خفض السعرات الحرارية، حيث تناولوا ما متوسطه 1200 إلى 1500 سعرة حرارية في اليوم، من بينها 20 إلى 30 غراما من الألياف، واقتصر تناولهم للدهون على أقل من 35% من السعرات الحرارية اليومية. ولم يتلق أفراد هذه المجموعة مكملات غذائية.

وتوصلت الدراسة إلى أنه في حين أن جميع المجموعات فقدت الوزن، إلا أن نظام البروتين والصيام المتقطع أسفر عن فقد وزنًا أكبر وأسرع بشكل ملحوظ، على الرغم من أن الوصفات والإرشادات الغذائية للمجموعتين هدفت إلى تقليل السعرات الحرارية بنفس المقدار تقريبًا. وتوصل الباحثون أيضًا إلى أن المشاركين في مجموعة البروتين والصيام المتقطع فقدوا المزيد من الدهون، حوالي 6% أكثر من إجمالي كتلة الدهون في الجسم، في المتوسط، مقارنة بالمشاركين الذين ركزوا فقط على خفض السعرات الحرارية.

ولاحظ الباحثون أن نظام الصيام المتقطع ساعد أيضًا أفراد مجموعة البروتين في التخلص من 27% من دهون البطن بنهاية الدراسة، أي ما يقرب من ضعف مجموعة النظام الغذائي الصحي بالسعرات الحرارية.

وقال الباحث الرئيسي في الدراسة، بروفيسور بول أرسيرو، أستاذ الصحة في "سكيدمور كوليدج" إن نتائج الدراسة تثبت الفوائد الأيضية من الصيام المتقطع جنبًا إلى جنب مع النظام الغذائي الذي يتضمن تناول البروتين أربع مرات في اليوم.

وأضاف قائلًا إن الاهتمام بجودة السعرات الحرارية أو محتوى الوجبات يؤدي إلى نتائج رائعة مع الصيام المتقطع.

توصلت بعض الدراسات السابقة إلى أن الصيام المتقطع يمكن أن يؤدي إلى فقدان الوزن عن طريق المساعدة في خفض السعرات الحرارية، لكن توصل الباحثون إلى أدلة أخرى تشير إلى أن الصيام لا يؤدي إلى فقدان الوزن أكثر من الأنظمة الغذائية المماثلة بعد حساب متوسط السعرات الحرارية، في حين أن هناك أدلة على أن اتباع نظام غذائي عالي البروتين يمكن أن يساعد في إنقاص الوزن، جزئيًا، لأن البروتين يستهلك طاقة أكبر للهضم مقارنة بالمغذيات الكبيرة الأخرى مثل الكربوهيدرات والدهون.

كما اكتشف الباحثون أن توقيت تناول البروتين والصيام المتقطع أدى أيضًا إلى زيادات كبيرة في نسبة الكتلة الخالية من الدهون في أجسام المشاركين. وتشمل الكتلة الخالية من الدهون الأنسجة العضلية، وهو أمر مهم للحفاظ على التمثيل الغذائي الصحي والقوة البدنية ، إلى جانب الحصول على مظهر أكثر رشاقة.

المصادر :

العربية . نت