معرض ومتحف القصر الأحمر

on
  • 2022-05-15 11:12:54
  • 0
  • 375

افتتح وزير الثقافة السعودي متحف القصر الأحمر في العام 2019، والواقع بحي الفوطة بالرياض إلى الجنوب من مركز الملك عبد العزيز التاريخي، بعد أن قامت وزارة السياحة بترميمه وتطويره، والهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض، ويعرض المتحف مقتنيات تاريخية لملوك السعودية.

هو معرض فني تنظمه وزارة الثقافة لتسليط الضوء على المكانة الوطنية للقصر الأحمر بهدف توثيق دوره المحوري في تاريخ المملكة منذ إنشائه في الرياض عام 1943م.

ينقسم المعرض إلى سبعة فصول تتوّزع على 14 غرفة تعرض بداخلها مجموعة من الأعمال الفنيّة التي تعكس تاريخ القصر الأحمر وتاريخ المملكة خلال تلك الفترة الزمنية.

سكنه الملك سعود رحمه الله واستقبل فيه أبرز كبار زوار الدولة مثل الرئيس المصري جمال عبدالناصر، والرئيس السوري شكري القوتلي، ورئيس وزراء الهند الأسبق جواهر لال نهرو، والرئيس المصري أنور السادات.

كما يعد القصر الأحمر أول مبنى يتم تأسيسه بمادتي الأسمنت والحديد المسلح في مدينة الرياض، وقد أصبح فيما بعد مقراً لمجلس الوزراء ثم مقراً لديوان المظالم. قال المؤلف عبد الله اليامي الذي أصدر كتاباً بعنوان "القصر الأحمر": "كان القصر شاهداً على قرارات مهمة مثل قطع العلاقات مع كل من فرنسا وبريطانيا عام 1956، ووقف تصدير النفط وغيرهما من المواقف التي كان لها تأثير في مجريات الأحداث حينها، كما كان القصر مجلسا للوزراء في عهد الملك فيصل والملك خالد وسنوات من عهد الملك فهد".

وعن تصميم القصر ذكر المؤلف: "يعد القصر الأحمر تحفة معمارية تضاهي قصور المشرق والمغرب من حيث المساحة والتصميم الفريد والتنفيذ المتقن، ويضم القصر بين جنباته أكثر من 16 جناحا وغرفة بجميع منافعها، وجميعها مجهزة بأجهزة تكييف الهواء والمراوح السقفية، إضافة إلى نظام إضاءة نهاري نادر، تمثل في وجود مناور مربعة مفتوحة في معظم أجزاء القصر، تسمح بدخول أشعة الشمس إلى معظم أجزاء القصر".

كما أوضح أنه "يحتوي على مصاعد كهربائية، وسلالم تصل إلى بقية الأدوار، ويمتاز القصر بأعمال الديكور الداخلي ونقوشه الخارجية الفريدة. وتحيط بالقصر شرفات من جميع أجزائه تطل على حدائق غناء موزعة في مقدمة القصر وباحته الخلفية".

المصادر :

وزارة الثقافة // العربية نت