متحف دار الفنون الإسلامية بجدة

on
  • 2022-08-23 15:15:07
  • 0
  • 889

متحف دار الفنون الإسلامية هو المتحف الأول من نوعه في المملكة العربية السعودية، كمتحف متخصص في الفن الإسلامي، ويضم مجموعة من المقتنيات والأعمال الفنية التي تختزل الزمن وتمثل مدارس عديدة لحقب مختلفة من فنون الحضارة الإسلامية ذات القيمة التاريخية والثقافية.

جاء هذا المتحف ليعكس ما بلغته الحضارة الإسلامية من أقصى بلاد الصين والهند الى أقصى بلاد المغرب وبلاد الأندلس من فنون شتى، حيث يحتوي على أكثر من ألف قطعة فنية تمثل 15 قرنًا من تاريخ الفن الإسلامي من كافة أقطار العالم الإسلامي. 

يذكر أن دار الفنون الإسلامية تضم 6 قاعات، وقرابة 1000 قطعة تعرض مقتنيات 15 قرنًا من التاريخ الإسلامي، وهو ما يتيح للزائرين تجربة ثرية في مكان واحد.

يحتوي المتحف الذي أسسه الشيخ صالح بن حمزة صيرفي على ست أجنحة،هي:

1- جناح الخزف والزجاج

يعرض الجناح الأول تاريخ صناعة الفخار والخزف وتطورها في جميع أنحاء العالم الإسلامي من القرن الأول حتى القرن العاشر، عبر عرض مجموعة مهمة من مقتنيات السيراميك التي تم إنشاؤها من خلال استخدام تقنيات مختلفة.

2- جناح المعادن الإسلامية      

يشمل الجناح الثاني مجموعة متنوعة من الأعمال المعدنية التي أنتجها المسلمون منذ فجر التاريخ الإسلامي حتى القرن الثالث عشر، مثل الأواني، والمصابيح، والمباخر، والزخارف، وأدوات الزينة، والأدوات الفلكية.

3- جناح المسكوكات الإسلامية

يعرض الجناح أكثر من ٥٠٠ قطعة نقدية تداولتها الشعوب الإسلامية منذ العصر النبوي وحتى العصر الحديث، وتشتمل المعروضات على العديد من الدنانير الذهبية والدراهم الفضية والفلوس النحاسية التي تعامل بها المسلمون في القرون الأولى للإسلام.

4- جناح التقاء الحضارات

يعكس الجناح الرابع بالمتحف تأثير الإنتاج الفني على الثقافات الأخرى في الحضارة الإسلامية من خلال تصنيع الخزف والمعادن والفنون الزخرفية، من القرن الثاني حتى القرن الثالث عشر.

5- جناح الخط والمخطوطات

تضم هذه القاعة عددًا من المخطوطات القرآنية التي يتراوح تاريخها بين القرن الثاني وحتى القرن الرابع عشر للهجرة. وتتنوع المعروضات لتشمل أوراق المصاحف المكتوبة على الرق (الجلد الحيواني) أو الورق. كما تضم عددًا من المخطوطات واللوحات الخطية المكتوبة بأشهر أنواع الخط العربي.

6- جناح كسوة الكعبة المشرفة والحجرة النبوية

يعرض الجناح الأخير المنسوجات الإسلامية التي استخدمت في كسوة الكعبة من الداخل وكسوة غرفة الرسول الكريم. كما يشتمل الجناح على عدد من الستائر التي كانت تستخدم في تزيين باب الكعبة وباب التوبة خلال العصور الماضية. بالإضافة إلى الأحزمة والفوانيس والأقمشة التي كانت تلبس الكعبة المشرفة وغرفة الرسول الكريم.

المصادر :

تقرير خاص بموسوعة كيوبيديا