جبل منعاء في محافظة تنومة بمنطقة عسير

on
  • 2022-11-16 10:20:00
  • 0
  • 45

من أجمل و أهم المحافظات التي تحتوي على طبيعة خلابة هي محافظة تنومة حيث أنها توجد في منطقة عسير كما أنه يقع بها مجموعة سلاسل جبال السروات الشهيرة , و من الجدير بالذكر أنها توجد على طريق الطائف في الجهة الشمالية من مدينة أبها حيث يفصل بينهما تقريبا حوالي مائة و خمسة و عشرون كيلو متر مربع , و من الجدير بالذكر أيضا أن هذه المحافظة يوجد من الجهة الشمالية لها محافظة النماص أما من الجهة الجنوبية فإنه يوجد مركز بللسمر و في الجهة الغربية يوجد محافظة بارق , و تتميز هذه المحافظة بالعديد من المناطق الطبيعية التي تبرز طبيعة أرض المملكة العربية السعودية.  و من أجمل المعالم السياحية الموجودة بها هي جبل منعاء الشهير.

يعتبر جبل منعاء من أهم المعالم الحضارية الموجودة في محافظة تنومة و ذلك بسبب طبيعته الخلابة و الساحرة فإن هذا الجبل يوجد في منطقة تنومة داخل منطقة عسير الشهيرة في المملكة و يصل طول ارتفاعه إلى حوالي أكثر من 2782 متر تقريبا عن مستوى سطح الأرض كما أنه يبعد عن مستوى سطح البحر حوالي أكثر من 3000 متر أي أنها تصل إلى حوالي 9843  قدم تقريبا , بالإضافة إلى كل هذا فإنه يوجد على قطعة أرض يصل عرضها إلى حوالي 10 كيلو متر مربع. 

و يأتي الجبل وكأنه حاجز طبيعي ضخم من جهة الشرق، وهو جبل أصم مكون من أشد أنواع الصخور صلابة، ويقف شامخاً في الاتجاه الشرقي للمدينة، وكأنه حاجز يسد الأفق لشدة عظمته وامتداده الذي يمتد من جنوبي المحافظة إلى شمالها.

و يحتوي على العديد من النقوشات الآثرية المختلفة و الرسومات التاريخية الرائعة و التي لها العديد من الأشكال . ويوجد أيضا على قمة هذا الجبل في أعلى الصدارة يوجد رسم منقوش و الذي أخذ شكل الأفعى أو أفعوان و الذين يتميزون بضخامتهم و قد تعددت أقاويل العلماء حيث يوجد مجموعة من العلماء أكدوا أن هذه الأفعوان هي ف الأصل عروق صخرية طبيعية و التي نتجت من كبر حجم الجبل , و قد ذهب الرأي الأخر أن هذه مجرد آثار قد تركت من قبل السكان القدماء الذين عاشوا في هذا الجبل .

تتدنى درجات الحرارة وتتكشف معالم الجبل كلما زاد الصعود للأعلى، وعند الوصول إلى القمة يفاجأ الزائر بأن هذا لجبل يحتضن نحو 10 قرى مأهولة بالسكان في أحضان الطبيعة البكر، ويزاولون أنشطتهم الزراعية في مزارع شاسعة لا يكاد من يرى الجبل من أسفل يصدق أنه يمكن أن يختزن مثل هذه المساحات من الأراضي الزراعية.

والغابات الكثيفة تنتشر في كل مكان، والمزارع المنتشرة في قرى هذا الجبل تشكل لوحة فنية رائعة، ولأن الجبل الصخري يساهم في حفظ مياه الأمطار، فإن الآبار التي تصاحب هذه المزارع لا تزال تحتفظ بكميات جيدة من المياه على الرغم من قلة منسوبها عما كانت عليه في السابق، ولا زال الكثير من سكان الجبل يهتمون بمزارعهم ويزرعونها في مواسم الزراعة المختلفة، وينتجون من أجود أنواع المنتجات الزراعية التي تشتهر بها محافظة تنومة كالبر ولذرة والمنتجات الزراعية الأخرى كالخضروات وبعض أنواع الفواكه.

 

 

المصادر :

تقرير خاص بموسوعة كيوبيديا