محمية "حرَّة عويرض" بالعلا طبيعة ناطقة بالتميز

on
  • 2022-08-27 12:00:42
  • 0
  • 36

تقع حرة عويرض غرب العلا بغرب المملكة العربية السعودية؛ وتتمتع بقيمة تاريخية وعلمية كبيرة؛ إذ تتميز بتضاريسها الوعرة، وأوديتها المختلفة، ومساحتها الشاسعة، فيصل طولها إلى 180 كم، وعرضها إلى 90 كم.

وتضم المحمية مجموعة من الفوهات البركانية، الممتدة على طول خط مستقيم على طول الحرة، وهي تتفرع على هيئة ألسن وأذرع كثيرة جداً بين الشعاب والأودية، كما تطل على دادان والعلا القديمة؛ ويمكن من خلال مرتفعاتها الشاهقة الاستمتاع بالمناظر الطبيعة أسفل منها. 

وتعتبر محميةُ حرَّة عويرض أكبرَ محميةٍ طبيعيةٍ في محافظة العُلا؛ وتضم 19 نوعًا من الحيوانات المهددة بالانقراض، و43 نوعًا من الطيور؛ بينها 8 أنواع جارحة، فضلًا عن احتوائها على 55 نوعًا من النباتات النادرة.

في 15 يونيو 2022، سجّلت منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم«اليونسكو» في اجتماعها الرابع والثلاثين المحمية فيبرنامج الإنسان والمحيط الحيوي (الماب)، بعد استيفاء المحمية لكل المعايير المتطلبة..

وأوضحت الهيئةُ الملكيةُ لمحافظة العلا - في بيان صحفي- أنه تم العمل على إعداد ملف محمية عويرض عبر جمع البيانات والمعلومات وتوثيق المعالم الطبيعية والتاريخية ومتابعة الحياة الفطرية وتسجيل الحيوانات المهددة بالانقراض وأسماء النباتات،وكذلك ما يوثق حياة الإنسان وعناصر البيئة.
وأشارت الهيئةُ إلى أنَّ تسجيلَ المحمية يأتي محققاً لمستهدفات رؤية العُلا المنبثقة من رؤية المملكة 2030، الرامية إلى تحقيق التوازن الطبيعي في المحميات الطبيعية بمحافظة العلا،وذلك من خلال برامج إطلاق الحيوانات البرية في المحميات الطبيعية ومتابعتها إضافة إلى الاهتمام بإعادة الغطاء النباتي.يُذكر أنَّ شبكةَ برنامج الإنسان والمحيط الحيوي (الماب) -التي نشأت في عام 1971م- تُعنى بتحقيق الاستدامة في التنوع الأحيائي الحيواني أو النباتي، وكذلك التنوع البيئي من خلال وضع معايير واشتراطات علمية تطبَّقُ على المحميات الطبيعية والحيوية حول العالم، كما يهدف هذا البرنامج إلى تحسين جودة التفاعل بين الإنسان والبيئة، وتحديد وتقييم التغيرات في المحيط الحيوي الناتجة عن الأنشطة البشرية وآثار هذه التغيرات على الإنسان والبيئة على حدٍ سواء.

 

المصادر :

تقرير خاص بموسوعة كيوبيديا